Tuesday, July 04, 2006

القات: تحذيرات عن عواقب صحية خطيره لمرضى القلب

حذر أطباء بريطانيون من مخاطر مضغ القات على القلب بعد تعرض شاب في الثلاثينات من عمره لنوبة قلبية حادة، وناشدوا في تقرير نشرته مجلة الكلية الملكية للطب، بالاحتراس منه لتسببه في حدوث مخاطر صحية أخرى، مثل تلف الكبد والإصابة بسرطان المريء. إلا ان مسؤولين في وزارة الداخلية أشاروا الى ان مسألة حظر هذا النبات، الذي يحفز على النشاط، ليست واردة الآن. وقال أطباء في مستشفى الطب في لندن، ان رجلا في الثالثة والثلاثين من عمره، أدخل المستشفى وهو يعاني من نوبة حادة أدت الى تلف في القلب لا يمكن علاجه، ظهر انه كان يمضغ القات ثلاث سنوات متتالية. ولم تكن تبدو عليه أي عوامل وراثية تشير الى مشاكل في الشرايين التاجية للقلب، كما أنه لم يكن يعاني من ارتفاع مستوى الكولسترول الضار

ونقل موقع «بي.بي.سي» الالكتروني، عن الدكتورة كلير دوليري، الاستشارية في القلب، انها فحصت ثلاثة اشخاص عانوا من مشاكل في القلب تبدو انها مرتبطة بمضغ القات الذي ينتشر بين أفراد الجاليات الصومالية واليمنية والاثيوبية في بريطانيا. وأضافت ان «الاهتمام يبدو ضئيلا بهذه المشكلة، ولذلك أتمنى أن تزداد التوعية بمخاطر القات على الصحة بين صفوف العاملين الصحيين وأولئك الذين يمضغونه»--م س