Saturday, October 16, 2010

نقص فيتامين (د) قد يؤدي لمرض باركنسون

قال باحثون فنلنديون ان نقص فيتامين (د) قد يزيد من مخاطر الاصابة بمرض باركنسون في مرحلة متاخرة من العمر. وخلصت الدراسة، التي اجريت على 3 الاف شخص ونشرت في دورية ارشيف علم الاعصاب، الى ان من لديهم نقص في الفيتامين الذي يزيد التعرض للشمس من مستوياته يكون احتمال اصابتهم بالمرض اكثر من غيرهم بثلاثة اضعاف. ويقول الخبراء ان فيتامين د ربما كان يسهم في حماية الخلايا العصبية التي يفقدها المصابون بالمرض تدريجيا. وقالت المنظمة الخيرية "باركنسون في بريطانيا" ان هناك حاجة لاجراء مزيد من الابحاث

ويؤثر مرض باركنسون على اجزاء مختلفة من المخ ما يؤدي الى اعراض مثل الرعشة وبطء الحركة. وقام الباحثون من المعهد الوطني الفنلندي للصحة والرفاه بقياس مستويات فيتامين د لدى اعضاء المجموعة محل الدراسة ما بين 1978 و1980 عبر عينات من الدم. ثم تابعوا هؤلاء الاشخاص على مدى 30 عاما لمعرفة ان كانوا سيصابون بباركنسون ام لا. ووجدوا ان من لديهم مستويات اقل من الفيتامين كانوا اكثر عرضة للمرض بثلاثة اضعاف ما كان عليه من لديهم مستويات عالية منه

ويكون الجسم القدر الاكبر من فيتامين د نتيجة تعرض الجلد للشمس، رغم ان بعضا منه ياتي من اطعمة مثل السمك المحتوي على الزيوت واللبن والبقوليات. ومع تقدم العمر يصبح جلد الانسان اقل قدرة على تكوين فيتامين د. ويعرف الاطباء منذ زمن ان فيتامين د يساعد في زيادة معدل الكالسيوم في الجسم وتكوين العظام. الا ان الابحاث الان تشير الى ان الفيتامين يلعب دورا ايضا في تنظيم الجهاز المناعي وتطور الجهاز العصبي

Sunday, September 26, 2010

علماء يؤكدون التغذية السيئة وليس الكسل هو سبب السمنة

تحدى علماء بريطانيون الفكرة الشائعة بان قلة النشاط البدني سبب مباشر في السمنة لدى الاطفال، ويؤكدون ان التغذية ذات اهمية اكبر في هذا المجال. ويرى الفريق الباحث الذي تتبع حالات 200 طفل في مدينة بليموث الانجليزية على مددى 11 عاما ان السمنة بالتأكيد تثني الطفل عن النشاط البدني. ودعا الباحثون في دراستهم التي نشرت في مجلة "ارشيفات امراض الاطفال" المسؤولين عن البرامج الحكومية لمواجهة السمنة عند الاطفال للتركيز على التغذية اكثر من النشاط البدني

وتقول الدراسة انه لا مجال للشك في كون النشاط البدني مرتبط بنسبة الشحوم في الجسم، او في كون التمارين الرياضية مفيدة للاطفال، لكنها تطالب باعادة النظر في نجاعتها كطريقة لمحاربة سمنة الاطفال. ويقول البروفيسور تيري ويلكين ان زيادة شحوم الجسم عند الطفل بنسبة 10 بالمئة تؤدي الى تقليص مدة نشاطه البدني اليومي باربعة دقائق. "قد يبدو الفرق ضئيلا لكنه مهم عندما يتكرر الامر مدة طويلة." ويذكر ويلكين بالآثار النفسية للسمنة حيث ان الطفل قد يعزف عن المشاركة في الانشطة البدنية الجماعية خجلا، كما قد يسبب له وزنه الزائد آلاما عند ممارستها او يجعلها مجهدة للغاية، فيزيد الامر سوءا- بي بي سي

Sunday, June 27, 2010

النوبة قلبية وإنذار بالخطر

كمبردج (ولاية ماساتشوستس الأميركية): «الشرق الأوسط»*
الذبحة الصدرية المتنوعة
Variant angina. متلازمة إكس للشرايين التاجية Coronary syndrome X. ذبحة برنزمتال الصدريةPrinzmetal›s angina، كلها حالات تشترك فيما بينها بحدوث التقلصات المفاجئة في الشرايين التاجية، وتبدو وكأنها نوبة قلبية.

وتحدث حالة التقلص الوعائي «vasospasm» عندما يضيق الوعاء الدموي فجأة، ويظهر ذلك في العادة في أحد الشرايين. وتحدث هذه الحالة عندما تتقلص العضلات الموجودة في داخل الوعاء الدموي بسرعة وتظل متقلصة.

ويمكن أن يحدث التقلص الوعائي في أي موقع في الجسم، فهو حالة تشكل جزءا من مسببات الصداع النصفي وبعض السكتات الدماغية. أما في الأطراف وفي أصابع القدمين فتكون التقلصات الوعائية مسؤولة عن حدوث مرض راينود (مرض الشرايين المحيطية).

أما في الشرايين التاجية التي تغذي عضلة القلب التي تعمل بقوة، بالدم المشبع بالأكسجين، فإن الانقباض المفاجئ في واحد من أو أكثر منها سيقلل من تدفق الدم إلى جزء من أجزاء القلب.

* أسباب وعواقب

* إن عملية تدفق الدم نحو عضلة القلب تحصل في شكلها الجيد، نتيجة الاتصالات المتواصلة التي تحدث بين مجموعتين من الأعصاب. وهذا ما يتيح للقلب الاستجابة وبشكل فوري للتغيرات التي تحصل في مختلف وضعيات الجسم: أثناء إجراء التمارين الرياضية، والشعور بالانفعالات العاطفية، وارتفاع درجة الحرارة، والمحفزات الأخرى على القلب. وتأمر الإشارات الواردة من الجهاز العصبي السمبثاوي بفتح الشرايين التاجية، وجعل القلب يدق بشكل أسرع وأقوى، بينما تأمر إشارات واردة من الجهاز الباراسمثاوي بتضييق الشرايين التاجية برفق، لتهدئة العمليات فيها.

ويعمل هذان الأمران على الشرايين التاجية من دون أي خلل، لدى غالبية الناس. ولكن يحدث لدى البعض منهم انعدام توازن فجائي بين المراسلات الكيميائية، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث التقلصات الوعائية.

وهذا ما قد يحدث أثناء مرحلة الانتقال من النوم إلى اليقظة، أو خلال فترات التوتر والقلق، أو نتيجة انقطاع النفس. كما يمكنها أن تحدث نتيجة تناول المخدرات المحظورة وغير المحظورة، وتناول بعض الأعشاب مثل «إيفيدرا» Ephedra أو البرتقال المر bitter orange. ويؤدي الانخفاض المفاجئ في تدفق الدم بسبب التقلص الوعائي إلى إرسال إشارات إنذار تماثل الإشارات التي يصدرها الجسم لدى تعرضه لنوبة قلبية. إذ ترسل عضلة القلب التي تأخذ بالمعاناة نتيجة نقص الأكسجين، إشارات على شكل آلام في الصدر، والذراع اليسرى، والفك، وأماكن أخرى.

وللأشخاص الأصحاء نسبيا، لا يقود التعرض لحالة واحدة وحيدة في الشرايين التاجية إلى أي عواقب على المدى البعيد. أما لدى الآخرين من المصابين بانسداد جزئي في شرايينهم التاجية أو الذين يعانون من ضعف في القلب، فإن التقلص الوعائي قد يدفع القلب إلى أن يدق ضرباته بإيقاع يمكن أن يصبح خطيرا. كما يمكن للتقلص الوعائي أن يمزق الترسبات الهشة الحاوية على الكولسترول الموجودة في الشرايين، الأمر الذي قد ينذر بحدوث نوبة قلبية. ويؤدي التعرض إلى عدد من هذه الحالات إلى حدوث إضرار بالشرايين وإلى حدوث تصلب الشرايين الذي يؤدي إلى تضيقها.

* علاج التقلص الوعائي

* تبدو حالة التقلص الوعائي في الشرايين التاجية مماثلة للذبحة الصدرية والنوبة القلبية، ولذا فإنها تستحق ذات الاهتمام. إلا أن الفرق الكبير بين تلك الحالات هو الشكل الذي تظهر فيه الشرايين التاجية على الصورة الشعاعية للأوعية الدموية في القلب angiogram وهي صورة تلتقط بأشعة إكس بعد حقن المريض بصبغة مباشرة في الشرايين التاجية.

وبالنسبة لشخص ما يعاني من حالة ذبحة صدرية تقليدية، تظهر الصورة الشعاعية واحدا أو أكثر من الشرايين التاجية التي تزدحم فيها طبقات الكولسترول المترسبة. أما الذين عانوا من نوبة قلبية فإن الصورة تظهر شريانا مسدودا تماما. وأخيرا فإن الصورة تظهر لدى الأشخاص الذين عانوا من التقلص الوعائي بأن الشرايين التاجية كانت نقية وصحية! ولإيقاف التقلص الوعائي فإن الأطباء يعتمدون عادة على إعطاء النتروغليسرين أو أي من مركبات النترات السريعة المفعول بهدف إرخاء الشرايين المنقبضة. وبعد ذلك يوجهون المريض لاتباع سبل الوقاية في المستقبل لتجنب حدوثه.

وتكون أدوية حاصرات أقنية الكالسيوم Calcium - channel blockers فعالة في درء التقلصات الوعائية في الشرايين التاجية. وهي تضم «أملوديفين» amlodipine (الدواء الأصلي، «نورفاساك» Norvasc)، و«ديالتيم» diltiazem (الأصلي، و«كارديم» Cardizem، والأدوية الأخرى)، و«فيراباميل» verapamil الأصلي، و«كوفيرا» KCovera ، والأدوية الأخرى.

الخيار الآخر هو النترات الطويلة المدى، مثل isosorbide dinitrate (الأصلي، «آيزورديل» (Isordil، أو النتروغليسرين المستديم الإفراز.

وتؤدي كل من حاصرات أقنية الكالسيوم والنترات، مفعولها لإرخاء الأوعية الدموية بشكل يختلف عن الأخرى، ولذا فإنهما يصبحان زوجا جيدا من الأدوية إن كانت واحدة منهما لا تكفي لعلاج التقلص الوعائي.

ومن الأفضل تناول الأدوية قبل الخلود إلى النوم ما دامت التقلصات الوعائية تتجه إلى الظهور في أواخر الليل أو في الساعات الأولى من الصباح.

وتشمل العلاجلات التي يجري التحقق من مفعولها: أدوية الستاتين المخفضة للكولسترول، ومكملات (حبوب) الماغنسيوم، ودواء يفتح الشرايين يسمى «فاسوديل» fasudil يستخدم لعلاج التقلص الوعائي في اليابان. أما دواء «سيلدانيفيل» sildenafil (الفياغرا) التي تستخدم كثيرا لعلاج الضعف الجنسي فإنها تختبر أيضا كوسيلة لدرء التقلص الوعائي.

* اختبار التقلصات الوعائية

* وإن كنت قد تعرضت لأي حادثة عانيت فيها من آلام الصدر، ولكن الأطباء أبلغوك أن شرايينك جيدة ونقية، فإنك قد تكون من الأشخاص الذين لديهم شرايين تاجية حساسة، تحدث فيها التقلصات الوعائية في ظروف معينة.

اسأل الطبيب حول ما إذا كان الاختبار الخاص بافتعال حدوث التقلصات الوعائية، جيدا بالنسبة لك. ويتم إجراء هذا الاختبار بحقن أدوية مثل «إرغونوفين» ergonovine أو «أسيتيلكولين» acetylcholine في الشرايين التاجية، لجعلها تنقبض. وإن أدى الاختبار إلى التحفيز على حدوث التقلصات الوعائية فإن تناول حاصرات أقنية الكالسيوم أو النترات الطويلة المدى قد يساعد في درء حدوث حوادث التقلصات الوعائية.

* رسالة هارفارد للقلب، خدمات «تريبيون ميديا»

Sunday, May 23, 2010

‏مليون ونصف جنيه منحة لكل باحث مصري
كتب ـ نادر محمود طمان‏:‏

المكاتب الثقافية بالخارج بدأت في مخاطبة الباحثين المصريين المهاجرين ليعودوا إلي أرض الوطن بعد أن تقرر منح كل باحث ‏1.5‏ مليون جنيه، ودعمه بمعمل حديث يتكلف ‏5‏ ملايين جنيه.

بالاضافة الى مرتب شهري‏20‏ ألف جنيه لمدة ‏3‏ سنوات مع التعهد بشراء ما يحتاجه لاستكمال أبحاثه وتطبيقها من مصر أو الخارج للنهوض بالصناعة والبحث العلمي‏.‏ وقال الدكتور علي الشافعي المدير التنفيذي لصندوق العلوم والتكنولوجيا إن هذه الخطوة تأتي في إطار رعاية الدولة للباحثين بعد أن هجرت العقول المتميزة أرض الوطن‏.‏ وأضاف أن رعاية الدولة بدأت بإعادة هيكلة منظومة البحث العلمي بالكامل عن طريق انشاء المجلس الأعلي للعلوم والتكنولوجيا وصندوق العلوم الذي بدأ ممارسة نشاطه منذ ‏3‏ سنوات بميزانية ‏100‏ مليون جنيه تضاعفت مؤخرا الي ‏200‏ مليون جنيه سنويا‏.‏
المفاجأة التي فجرها الشافعي أنه منذ الاعلان عن هذه المنح والتسهيلات ومناقشة الباحثين المهاجرين عبر الفيديو كونفرانس لم يتقدم سوي ‏13‏ باحثا فقط للحصول علي المنحة،‏ ولم يحصل عليها فعليا سوي باحث واحد فقط في مجال الجيولوجيا‏.‏ الاهرام

Thursday, May 13, 2010

تحذير دولي للمرأة من التدخين
كتبت ـ سوسن الجندي ‏:‏

بسبب التزايد الكبير في معدلات المدخنات‏،‏ قررت منظمة الصحة العالمية تسليط الضوء في‏31‏ مايو ـ الذي يوافق اليوم العالمي للامتناع عن التدخين ـ علي الآثار السلبية للتدخين علي النساء‏.‏
عن هذا الشأن يتحدث د‏.‏ مجدي بدران عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة قائلا‏:‏ لقد ثبت بما لايدع مجالا للشك أن التدخين مسئول عن تليف شبكية العين وتصلب الشرايين‏,‏ وفي مصر ينفق المدخن المصري‏110‏ جنيهات شهريا في المتوسط لشراء التبغ فقط وهو مايسهم في تعريضه وأسرته لمشاكل اقتصادية كبيرة‏,‏ وتؤكد الدراسات ايضا تعرض‏700‏ مليون طفل للتدخين السلبي سنويا وهو مايؤدي إلي زيادة اعداد المدخنين بين الأطفال بصورة كبيرة خاصة ان تقليد الكبار هو ثالث سبب يشجع الصغار علي التدخين‏,‏ بينما توافر السجائر في المنزل هو السبب الخامس لقيام أطفالنا بالتدخين‏.‏ ويقول د‏.‏مجدي إن التدخين قد أصبح أخطر من الايدز علي مستقبل العالم حيث يقتل التدخين‏3‏ أشخاص في العالم كل دقيقة‏,‏ أما بالنسبة للنساء فهناك نحو‏200‏ مليون امرأة مدخنة في العالم وهذا يعني أن يرث الأطفال جينات التدخين من الأمهات وهو مايؤدي حتما لتأثر أجيال متعاقبة ليس فقط بالتدخين السلبي الذي يسبب الموت الفجائي للأطفال وأمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية ومشكلات الربو والتهابات الجهاز التنفسي ومضاعفات الالتهابات الرئوية‏,‏ و يتسبب ايضا في ضعف مناعة الأطفال وزيادة فرصة اصابتهم بسرطان الرئة‏.‏ ومن ناحية أخري يؤدي التدخين إلي ارتفاع ضغط الدم ومنسوب السكر ويؤدي لتراكم السموم في الأنسجة وزيادة مضاعفات أمراض الكلي وزيادة فرصة حدوث النوبات القلبية والسكتات الدماغية‏,‏ كما يزيد مستوي الدهون والكوليسترول في الدم ويساعد علي تلف الاعصاب وضعف الذاكرة والقدرات العقلية لدي النساء والرجال علي حد سواء‏.‏ الاهرام








Saturday, April 03, 2010

اكتشاف الجين المسبب لسرطان الرئة عند غير المدخنين

اكتشف علماء في الولايات المتحدة جينا قد يفسر سبب اصابة غير المدخنين بمرض سرطان الرئة.
ومن المؤمل الآن ان تؤدي الابحاث في الجين، المسمى (GPC5)، الى ابتكار سبل جديدة لعلاج المرض ولاكتشاف اولئك الذين لديهم الاستعداد للاصابة به.
وجاء في البحث الذي نشر في مجلة (لانسيت اونكولوجي) المتخصصة بالابحاث السرطانية ان 25 في المئة من الذين يصابون بمرض سرطان الرئة هم من غير المدخنين.
ويقول الباحثون إن اصابة اعداد متزايدة من غير المخنين بالمرض تعتبر مشكلة كبيرة، الا ان اسباب هذه الزيادة غير مفهومة الى الآن.
قد اجرى فريق البحث مسحا لنماذج من الحامض النووي لـ 754 شخصا لم يدخنوا في حياتهم اكثر من مئة سيجارة في محاولة لاكتشاف الفروق الجينية التي قد تؤدي الى اصابتهم بمرض سرطان الرئة.
وتمكن العلماء، بعد ان اخذوا في الحسبان عوامل الاصابة بالامراض التنفسية المزمنة والتعرض لدخان السجائر ووجود تاريخ عائلي للاصابة بهذا المرض، من الاستنتاج بأن جزئين محددين من البنية الجينية يحملان مفتاح حل هذه المعضلة

وقد اخذ الفريق الباحث بعدئذ التغييرات الجينية الـ 44 الاكثر شيوعا التي شاهدها في الجزء الاول من البحث ودرسها في مجموعتين من غير المدخنين كان نصفهم قد شخصوا بسرطان الرئة.وتبين نتيجة الدراسة ان الجزئين المذكورين اعلاه من البنية الجينية كانتا ذات مغزى في تعيين الاستعداد للاصابة - الامر الذي اكدته دراسة ثالثة شملت 530 مريضا.
وكشفت الدراسات بأن هذين الجزئين هما المسؤولان عن تشغيل جين (GPC5) وايقاف عمله.كما كشفت دراسات موسعة بأن فعالية الجين المذكور تقل بدرجة 50 في المئة في حالات الاصابة باكثر سرطانات الرئة شيوعا - وهو سرطان ادينوكارسينوما الذي يصيب النسيج الغدي بالدرجة الاولى - عن فعاليته في الانسجة الرئوية الطبيعية.
ويعتقد الباحثون بأن هذا الانخفاض في فعالية الجين هو المسؤول عن اصابة غير المدخنين بسرطان الرئة.وجاء في معرض تعليق الدكتور راماسوامي جوفيندان من كلية طب جامعة واشنطن على نتيجة البحث قوله إنه ما زال من غير الواضح كيف يمكن لهذا الاكتشاف ان يجعل غير المدخنين اكثر عرضة للاصابة بالمرض.
وجاء في مقالة نشرتها المجلة ذاتها انه ينبغي اجراء المزيد من الدراسات لتأكيد الملاحظات الاولية المستقاة من نماذج الاورام لاولئك المرضى الذين لم يدخنوا

Thursday, April 01, 2010

هل تطيل الأعشاب الطبية الحياة؟

واشنطن - يستخدم معظم الأميركيين أدوية من مستخلصات الأعشاب البرية على الرغم من عدم وجود أدلة علمية قاطعة على فوائد معظمها ،لكن بعضهم لديه انطباع بأنها تطيل الحياة.

وذكرت شبكة " أيه بي سي" نيوز الأميركية أن فريقاً طبياً عالمياً أجرى دراسة على مكونات الكثير من الأعشاب من أجل تحديد المفيد وغير المفيد منها.

وذكرت أن البعض يقوم "بتمشيط" جبال كوريا الجنوبية من أجل البحث عن نباتات " جنسنغ" التي يزعم كثيرون أن لديها فوائد طبية كبيرة جداً وقد يصل سعر كمية منها إلى 33 ألف دولار أميركي.

وقاد البعثة الطبية الدكتور يوان ليو، وهو أستاذ مشارك في قسم العلوم الصيدلانية بجامعة ميريلاند نشأ في الصين حيث يستخدم الناس المحليون أدوية من مستخلصات نباتات برية يعود تاريخها إلى آلاف السنين.

وقالت لورا دوسانيج التي ساعدت في إعداد الدراسة التي نشرت في دورية " بلوس وان" إن العلماء الذين سيجرون تجارب على مئات الأعشاب البرية سيكون بإمكانهم تحديد المفيد منها لأهداف طبية.

وتبين للعلماء أن نوعين من النبات هما القرفة ونبتة جنسنغ قد تطيلان أعمار ديدان الأرض "وهم يحاولون الآن معرفة ما إذا كان ذلك ينطبق على البشر أيضاً.

وقال ليو، الذي قاد فريق البحث " لا أحد يقول إنهما سيطيلان أعمار البشر لأنه لم تجر تجارب في الماضي عليهما من أجل معرفة ذلك".

والأعشاب الطبية، بحسب هؤلاء العلماء، ينظر إليها على أنها أدوية ولكنها تتطلب الخضوع لتجارب سريرية وبأن تحظى بموافقة إدارة الأغذية والأدوية الأميركية من أجل استخدامها.

Wednesday, March 24, 2010

هل يمكن ان يقلل تعاطي الدهون من خطر امراض القلب؟
دراسة علميه تشير إلى فوائد بعض انواع الدهون في التقليل من الإصابة بأمراض القلب

تشير دراسة نشرت مؤخرا في الولايات المتحدة الى ان استبدال الدهون المشبعة في الطعام ببدائل اكثر صحية قد تقلل من احتمالات الاصابة بامراض القلب بنسبة 20 في المئة.وتضيف استنتاجات هذه الدراسة التي اجرتها كلية الطب في جامعة هارفارد الى الادلة الموجودة والتي تشير الى الفوائد الصحية لتناول الدهون غير المشبعة المتعددة (polyunsaturates) الموجودة في بعض الاسماك والزيوت النباتية.

وقد حلل فريق البحث في هارفارد النتائج التي خلصت اليها ثماني دراسات سابقة شملت اكثر من 13 الف شخص. ويقول الخبراء إن الاقلال من تناول الدهون المشبعة الموجودة في اللحوم والزبدة يكون جزءا واحدا فقط من النظام الغذائي الصحي. يذكر ان الاطباء يوصون بالا تشكل الدهون المشبعة اكثر من 11 في المئة من حاجة البالغين للطاقة، والسبب هو ان هذا الصنف من الدهون يرفع مستوى الكولسترول "السيء" في الدم. ومعروف ان الكولسترول بنسب مرتفعة يضيق شرايين القلب.

اما الدهون غير المشبعة المتعددة فلها اثر معاكس، إذ انها ترفع نسبة الكولسترول "الجيد" في الدم. وتشير استنتاجات بحث هارفارد الى ان كل ارتفاع يبلغ 5 في المئة في استهلاك الدهون غير المشبعة المتعددة يصاحبه انخفاض في احتمالات الاصابة بامراض القلب.

وقال رئيس فريق البحث داريوش مظفريان إن الاقلال من تناول الدهون المشبعة قد يؤدي بالفرد الى استبدالها بدهون مضرة كتلك التي تستخدم في الاغذية المصنعة مثل البسكويت والكعك. الا انه اضاف: "تشير النتائج التي توصلنا اليها الى انه من الافضل لصحة القلب استبدال الدهون المشبعة بالدهون غير المشبعة المتعددة."

وتقول فكتوريا تايلور من مؤسسة صحة القلب البريطانية إن البحث الجديد يؤكد التوصيات التي با برح الاطباء يؤكدون عليها وهي ضرورة الاقلال من تناول الدهون المشبعة. الا انها اضافت: "لكن هذه الدراسة لم تتطرق الى ماهية التأثيرات المتأتية عن استبدال الدهون المشبعة بدهون احادية كزيت الزيتون -بي بي سي

Sunday, March 21, 2010

تعاطي الشوكولاته يقلل من إلتهابات الناجمة عن أمراض القلب

كمبردج (ولاية ماساتشوستس الأميركية): «الشرق الأوسط»

ارتفعت سمعة الشوكولاته خلال عقد أو أكثر من السنين، إلى مصاف عليا، وتحولت من مادة غذائية تضفي السمنة على الإنسان، إلى غذاء صحي. وقد منح عدد من الدراسات المتتالية الكاكاو والشوكولاته الداكنة، علامات لدرجات عالية في تأثيراتها المفيدة للقلب، ومنها تحسين مستويات الكولسترول، وضغط الدم، وتخثر الدم، ووظيفة الشرايين التاجية، وحساسية الأنسولين.

وتميل أكثر التفسيرات حول تلك الفوائد، في الغالب، إلى أن حبات الكاكاو غنية بمواد «الفلافونويدات» flavonids - وهي مركبات من المواد المضادة للأكسدة تتوافر بكثرة في بعض الفواكه والخضراوات والشاي.

وتفترض إحدى الدراسات أن مواد «الفلافونويدات» الموجودة في الشوكولاته ربما تكون مفيدة للقلب بطريقة أخرى. وفي تجارب عشوائية شملت 42 من الرجال والنساء الكبار في السن من المعرضين لخطر كبير في حدوث أمراض القلب والأوعية الدموية، أعطى باحثون أسبان مجموعة من نصف المشاركين، 40 غراما (1.4 أونصة) من الكاكاو المطحون الصافي - من دون إضافة السكر إليه - مع 16 أونصة (نحو 470 ملليلترا) من الحليب منزوع الدسم يوميا، فيما قدم للنصف الآخر الحليب منزوع الدسم وحده. وبعد مرور شهر، رصد لدى متناولي الكاكاو مستوى أقل من الجزئيات اللاصقة adhesion molecules - وهي البروتينات التي تتسبب في التصاق خلايا الدم البيضاء والمركبات الأخرى مع جدران الشرايين. وهذه الجزيئات اللاصقة هي علامات يرصد الأطباء بواسطتها وجود حالات الالتهاب، التي ترتبط بأمراض القلب، إذ إنها تسهم في تشكيل الترسبات (على جدران الشرايين)، التي تقود إلى تصلب الشرايين، وتعيق تدفق الدم أو تقود إلى تفتق الشريان، وهي الأمور التي تحفز على حدوث النوبة القلبية أو السكتة الدماغية. وإضافة إلى هذا، فقد ظهر أن الكاكاو يزيد من مستويات الكولسترول عالي الكثافة HDL (الجيد). وقد نشرت الدراسة في عدد نوفمبر (تشرين الثاني) 2009 من مجلة «أميركان جورنال أوف كلينيكال نوتريشن».

Friday, March 19, 2010

إنتخاب البروفيسور مصطفى العبسي أمينا عاما لمنظمة الطب السيكوسوماتي

أنتخب البروفيسور الدكتور مصطفى العبسي أمينا عاما لمنظمة الطب السيكوسوماتي. أعلن ذلك في ختام المؤتمر السنوي للمنظمه اللذي عقد في بورتلاند –اوريجون اليوم. وقد عبر البروفيسور العبسي عن سعادته بهذه النتيجه، شاكرا الزملاء والخبراء في المجال من انحاء العالم على الثقة التي وضعوها فيه مشيرا إلى ان الإنتخاب يعد تكليف هام من هذا الحشد العلمي العالمي. وأضاف ان المرحلة الحرجة في البحث العلمي تستدعي الجديه والمثابرة في تحقيق النجاحات للحركة العلميه في المجال الطبي والنفسي وذلك لتحقيق الأهداف والبرامج التي تستهدف الحد من الامراض المزمنه التي تتراكم اعبائها كل يوم

وتهدف منظمة الطب السيكوسوماتي إلى تكامل العلوم الحيويه والنفسيه وتتضمن علماء من مختلف التخصصات الطبيه والنفسيه من مختلف انحاء العالم. وكانت المنظمه قد تأسست قبل اكثر من 70 سنة كأول منظمة تركز على العلاقة الوثيقة بين الدماغ والوظائف الحيويه الاخرى في الجسم والعوامل النفسيه والإجتماعية التي تتسبب في العديد من الامراض المزمنه وتسهم في الجهود العلاجيه لهذه الامراض.

بهذا الانتخاب يحتل البروفيسور العبسي موقعا إضافيا يقود من خلاله العمل العلمي والتعاوني. ويهتم العبسي بتقدم ونمو البحث العلمي في المجال الطبي والسلوكي في الدول النامية. حيث كان قد تبنى في هذا السياق العديد من المبادرات لتأسيس برامج علميه وجهود تدريبيه وبحثيه. يرأس البروفيسور العبسي حاليا معهد دولوث للبحوث الطبيه كما يدير معامل الطب السلوكي في كلية الطب بجامعة منسوتا. بالإضافة إلى العديد من المواقع الإستشاريه في منظمات وهيئات علمية دولية. يشار إلى أن العبسي كان قد فاز في السابق بالعديد من الجوائز العالمية بما فيها جائزة نيل ميللر للطب السلوكي وجائزة هربرت واينر للطب. م بي ل

Thursday, March 18, 2010

زيادة خطر ارتفاع ضغط الدم مع الشعور بالوحدة
واشنطن- يو بي آي
قال باحثون أميركيون إن الأشخاص في الخمسين من العمر وما فوق الذين يشعرون بالوحدة وليس لديهم علاقات أو اتصالات مع الآخرين هم أكثر عرضة للاصابة بارتفاع ضغط الدم أكثر من غيرهم.

وتوصلت الباحثة لويز هوكلي وزملاؤها من جامعة شيكاغو إلى أن الكآبة والضغط النفسي قد يزيدان ضغط الدم ،ولكنهم لم يتمكنوا من الربط بين هذين العاملين وارتفاع ضغط الدم عند الذين يشعرون بالوحدة في الخمسين من العمر وما فوق.

وقالت هوكلي في الدراسة التي نشرت في دورية "علم النفس والشيخوخة " :"يبدو أن الوحدة هي خطر صحي فريد من نوعه بحد ذاته".

وأضافت إن الذين لديهم أصدقاء وعلاقات اجتماعية كثيرة قد يشعرون بالوحدة إذا كانوا غير راضين عن علاقتهم بالآخرين، مشيرة إلى أن الذين يعيشون في عزلة قد لا يشعرون بالوحدة " إذا كانت علاقاتهم بالآخرين لها معنىً ومفيدة لهم".

وشملت الدراسة 229 شخصاً تتراوح أعمارهم ما بين 50 و 68 سنة تم اختيارهم بشكل عشوائي من البيض والأميركيين من أصل أفريقي ولاتيني عبأوا استمارات عن الوحدة وارتفاع ضغط الدم.

وخلصت هوكلي إلى أن الشعور بالوحدة يحفز على التواصل مع الآخرين ولكن هناك خوف من الرفض والسلبية وخيبة الأمل بالآخرين--يو بي اي

Sunday, February 28, 2010

ذاكرة المسنين تحت تأثير الضغط النفسي
ربطت دراسة أميركية حديثة بين زيادة الضغط النفسي وخطر فقدان المسنين المصابين بالسكري من النوع الثاني لذاكرتهم وضعف قدراتهم الإدراكية.

وتوصل الباحثون لهذه النتيجة بعد دارسة شملت تسعمائة رجل وامرأة تتراوح أعمارهم ما بين ستين و75 سنة يعاني جميعهم من مرض السكري من النوع الثاني.

وأجرى الباحثون في الدراسة التي نشرت في دورية العناية بمرضى السكري تقييماً للقدرات العقلية لهؤلاء بإخضاعهم لاختبارات الذاكرة ومعرفة عدد المفردات التي يعرفونها وما إذا كان عددها قد تراجع مع مرور الوقت.

وتبين أن نشاط أدمغة الذين لديهم مستويات مرتفعة من هرمون الضغط تراجع, فيما لم يطرأ تغير يذكر على نشاط نظراء لهم لا يعانون من هذه المشكلة.

ووضعت الدراسة في الاعتبار أموراً لها علاقة مثل الثقافة والأمراض القلبية الوعائية والتدخين والحالة المزاجية.

يشار إلى أن مرض السكري من النوع الثاني قد يصيب من هم فوق الأربعين من العمر ولكن السبب الذي يؤثر على قدراتهم الإدراكية العقلية أو ذاكرتهم ليس معروفاً على وجه الدقة- يو بي اي



Wednesday, February 24, 2010

برنامج أبحاث القات يعقد ورشة العمل الأولى حول الأبحاث الطبية والنفسية
[24/فبراير/2010] صنعاء – سبأنت:
بدأت اليوم بكلية الطب بجامعة صنعاء ورشة العمل الأولى حول الأبحاث الطبية والنفسية على تناول القات ينظمها برنامج أبحاث القات بالتعاون مع جامعات صنعاء تعز ومينيسوتا الأميركية يومي 24 -25 فبراير الجاري.
وفي افتتاح الورشة التي يشارك فيها30 باحثا يمنيا من كليات الطب وأقسام علم النفس في الجامعات اليمنية أكد وكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور علي قاسم أهمية البحث العلمي المشترك بين الجامعات اليمنية والعربية والدولية..مشددا في الوقت ذاته على ضرورة أن يكون البحث العلمي ذو بعدا اقتصاديا تنمويا وليس فقط لمجرد البحث.
من جهته قال رئيس جامعة صنعاء الدكتور خالد طميم أن البرنامج الذي يديره البروفسور اليمني في جامعة مينيسوتا الأميركية مصطفى العبسي يمثل نقلة نوعية في التعاون العلمي بين جامعتي صنعاء وتعز والجامعات اليمنية.
وأشار طميم إلى أن نتيجة هذا التعاون ستكون إضافة مميزة في المجال العلمي والأكاديمي..لافتا إلى أن الجامعات اليمنية بأمس الحاجة إليه من أجل تطوير واقع البحوث العلمية الجماعية التي سوف يستفاد منها في الواقع الاجتماعي والطبي والنفسي.
وكانت الدكتورة نجاة صايم خليل قدمت تعريفا عاما ببرنامج أبحاث القات.
سبأ