Sunday, September 03, 2006

هل يفيد شرب الشاي في الوقاية من امراض القلب؟
ب-ب-سي -إضافات

قال باحثون بريطانيون ان تناول ثلاثة اكواب من الشاي يوميا او اكثر يحقق نفس فوائد شرب كميات كبيرة من المياه، بالاضافة الى فوائد اخرى مثل الحماية من الازمات القلبية وبعض انواع السرطان. وينفي البحث الذي نشر في الدورية الاوروبية للتغذية الاعتقاد السائد ان الشاي يؤدي الى تخفيض السوائل في الجسم. ويرى العلماء ان مركب فلافونويدز، وهو من مضادات الاكسدة، الذي يحتوي عليه الشاي هو المسؤول الاساسي عن الفوائد الصحية له. وتتوافر المركبات المضادة للاكسدة في العديد من الخضروات والفواكه، وتتوافر ايضا في اوراق نبات الشاي، واثبتت الابحاث انها تساهم في حماية خلايا الجسم من التلف. وقامت الدكتور كاري روكستون وفريق من الباحثين في التغذية بجامعة "كينجز كوليدج" في لندن بمراجعة مجموعة من الابحاث عن الآثار الصحية لتناول الشاي

ووجد فريق الباحثين ادلة علمية واضحة على ان تناول ثلاثة الى اربع اكواب من الشاي يوميا يمكن ان يقلل من احتمالات الاصابة بالازمات القلبية. كما اشارت بعض الدراسات الى ان تناول الشاي يقلل من فرص الاصابة بالسرطان الا ان هذا الاثر الايجابي للشاي اقل وضوحا من الناحية العلمية من دور الشاي في تقليل الاصابة بالازمات القلبية. وقالت الدكتورة روكستون "ان تناول الشاي افضل من تناول المياه، اذ ان المياه تحل محل السوائل في الجسم، اما الشاي فيحقق نفس الوظيفة بالاضافة الى احتوائه على مضادات الاكسدة، وبالتالي يحقق فائدتين". رفضت روكستون الفكرة التي كانت شائعة ان الشاي يجفف الجسم، وقالت ان الدراسات على مادة الكافيين وجدت ان تناول كميات كبيرة جدا منها يقلل السوائل في الجسم، لكنها ترى ان هذا لا ينطبق على تناول ثلاث او اربع اكواب من الشاي. يشار الى ان ابحاثا اخرى اثبتت ان الشاي يمكن ان يعيق الجسم عن امتصاص الحديد، الامر الذي يعني ان الافراد الذين يعانون من الانيميا يجب ان يتجنبوا شرب الشاي بعد تناول الوجبات

ولكن لابد من الإشارة إلى أن هناك إتجاة علمي يرى ان تعاطي الكافيين بكميات كبيرة قد تكون لها اضرارا خاصة عند اولئك الذين لديهم إستعداد لأمراض القلب. ففي دراسات اجريت في امريكا وجد فريق علمي بمعامل البروفيسور مصطفى العبسي في كلية الطب جامعة منسوتا وفي جامعة أوكلاهوما ان تعاطي الكافيين يؤدي إلى إرتفاع حاد في مستوى ضغط الدم ونشاط القلب وخاصة عند التعرض للضغوط النفسيه المعمليه. وهذا الإرتفاع يصل إلى درجات إكلينيكة داله عند اولئك الذين لديهم إستعدادا للإصابة بمرض إرتفاع ضغط الدم. ويشير الدكتور العبسي في سياق تعليقه على هذا البحث الجديد ان تعاطي مثل هذه المشروبات بشكل معتدل قد يكون مفيدا ولكن تعاطيهم بشكل مفرط وخاصة من قبل الأشخاص الذين يعانون من إضطرابات قلبيه قد يؤدي لنتائج عكسية وضاره